اسباب التهاب الاذن الداخلية وأعراضها وعلاجها

هل لاحظتِ على طفلك عدم الاتزان أثناء مشيه؟ ربما يعاني التهاب الاذن الداخلية ! 

وعلى الرغم من عدم انتشار التهاب الأذن الداخلية مثل التهاب الأذن الوسطى إلا أنه يحتاج إلى الرعاية لتجنب حدوث المضاعفات. 

التهاب الاذن الداخلية 

تتكون الأذن الداخلية من ما يعرف بالقوقعة المسئولة عن السمع والدهليز المسئول عن الاتزان.

التهاب الأذن الداخلية ( بالإنجليزية:  Labyrinthitis or otitis interna ) هو أحد امراض الاذن الداخلية التي يمكن أن تؤثر على السمع والاتزان.  

اسباب التهاب الاذن الداخلية   

ما زال غير معروف السبب الحقيقي للإصابة بالتهاب الأذن الداخلية. ولكن هناك عدة أسباب قد تساعد على الإصابة وأهمها:

  • عدوى فيروسية 

في أغلب الأحيان يحدث التهاب الاذن الداخلية الفيروسي بعد الإصابة بالتهاب فيروسي في الحلق أو أحد الفيروسات الأخرى مثل الحصبة أو الحصبة الألمانية. 

  • التهاب بكتيري 

قد ينتج التهاب الأذن الداخلية نتيجة إهمال التهاب الأذن الوسطى وعدم معالجته جيدًا لذلك ننصح بعدم اهمال التهاب الأذن الوسطى. 

  • الإرهاق أو الضغوط 

تعرض طفلك للضغوط في المدرسة أو البيت قد يؤدي إلى حدوث التهاب الأذن الداخلية  

  • بعض الأدوية مثل الأسبرين 

اعراض التهاب الأذن الداخلية     

اعراض الاذن الداخلية تتمثل في حدوث قصور أو مشاكل في وظائفها والتي تشمل: 

  • الطنين المتواصل 
  • الدوار 
  • الغثيان والقيء 
  • عدم الاتزان أثناء المشي 
  • ألم الأذن 
  • تأثر السمع 

مضاعفات التهاب الأذن الداخلية 

قد لا تكون الأعراض واضحة مما يؤدي إلى عدم ملاحظة المرض وبالتالي حدوث بعض المضاعفات التي قد تلاحظينها على طفلك مثل: 

  • تأثر السمع بصورة كبيرة قد تصل إلى الصمم 
  • الحرارة المرتفعة لعدة أيام أو التي قد تزيد عن 39 درجة 
  • ألم شديد في الأذن 
  • تأثر الكلام والحركة 
  • القيء المتكرر 
  • تشنجات 

كيفية تشخيص التهاب الأذن الداخلية 

يعتمد التشخيص على بعض الأسئلة التي قد يسألها والأعراض حيث لا يوجد اختبار معين لتشخيص التهاب الأذن الداخلية. 

ولكن قد يقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات للتأكد من عدم وجود سبب خطير لالتهاب الأذن الداخلية مثل أورام المخ. 

علاج التهاب الاذن الداخلية    

في معظم الأوقات لا يحتاج التهاب الأذن الداخلية إلى علاج حيث أنه يزول من تلقاء نفسه. ولكن قد يعطي الطبيب لطفلك بعض الادوية للتغلب على الأعراض أهمها:

  • أدوية مضادات الهيستامين 
  • الكورتيزون ولكن لا تقلقي فهذا في حالة الالتهاب الشديد 
  • المضادات الحيوية في حالة الالتهاب البكتيري 

علاج التهاب الاذن الداخلية في المنزل 

قد ينصحك الطبيب ببعض التمارين التي تقلل من شعور الطفل بالدوار، مثل: 

  • تحريك العينين لليمين واليسار وأعلى وأسفل 
  • تحريك الرأس للأعلى والأسفل 
  • رمي الكرة والتقاطها 

 متى استشير الطبيب 

التهاب الأذن الداخلية في الأغلب لا يشكل خطرًا، لكن ننصح باستشارة الطبيب عند الشعور بأي من الأعراض الآتية: 

  • القيء الشديد الذي قد يؤثر على طفلك 
  • التشنجات 
  • الرؤية المزدوجة للأشياء 
  • مشاكل في الكلام أو الحركة 

الخلاصة

التهاب الاذن الداخلية هو أحد الأمراض الغير منتشرة ولكنها قد تسبب الكثير من المضاعفات أخطرها الصمم.

وفي الأغلب يحدث الالتهاب بسبب حدوث عدوى فيروسية سابقًا.  

والانتباه للأعراض مثل: الطنين وألم الأذن والدوار هي أحد الطرق المهمة لتجنب المضاعفات.

وهناك عدة طرق لتخفيف الالتهاب مثل  مضادات الهيستامين والكورتيزون أو إعطاء مضادات حيوية لتخفيف الالتهاب. 

وفي النهاية ننصح باستشارة الطبيب عند الشعور بالأعراض أو حدوث المضاعفات أهمها فقدان السمع الملحوظ. 

المصادر

أحمد شريف

صحة الأطفال

No description. Please update your profile.

جميع الحقوق محفوظة © 2020 - Privacy Policy