طفح الحفاظ الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

عند تغيير الحفاظ لطفلك قد تجدين بعض البقع الحمراء على جلده، مما قد يسبب لك شعور بالقلق؛ هذا هو طفح الحفاظ لكن نطمئنك أنها ليست خطيرة، وتحتاج فقط إلى الاعتناء الجيد مع عدم الاهمال.

ما هو طفح الحفاظ 

طفح الحفاض ( بالإنجليزية : Diaper Rash ) هو احمرار في منطقة ارتداء الطفل الحفاض. وينتج عن تكاثر الفطريات أو بسبب تهيج جلد طفلك الحساس. 

ولأن الفطريات تحتاج إلى مكان رطب للنمو؛ فإن ترك طفلك فترة طويلة دون تغيير الحفاض يساعد في نمو تلك الفطريات وظهور طفح جلدي في منطقة الحفاض.

اسباب طفح الحفاض 

قد لا يقتصر سبب ظهور الطفح على سبب واحد ولكنه قد يشمل عدة أسباب أهمها: 

  • ارتداء الحفاض لفترة طويلة

 قد يكون ترك الحفاض مدة طويلة أحد الأسباب الرئيسية لتهيج جلد طفلك وظهور طفح الحفاظ.

  • الحساسية

قد يعاني طفلك من الحساسية لأنواع معينة من الصابون أو الغسول أو أنواع معينة من الطعام. 

  •  كريمات المضادات الحيوية

الإكثار منها بدون داعٍ ضار حيث أنها قد تقتل البكتيريا النافعة وتجعل الجلد معرض لتكاثر الفطريات.

  • ضيق الحفاض

 إذا كان الحفاض ضيق على طفلك فذلك يزيد احتكاك الجلد به ويؤدي إلى ظهور الطفح.

  • الإسهال.

علاج طفح الحفاض 

يمكنك علاج الطفح الجلدي عند الاطفال بسبب الحفاضات بسهولة في المنزل باتباع بعض الخطوات التي قد تساعدك في التخلص من طفح الحفاظ

  • تهوية جلد طفلك باستمرار ويمكنك ذلك بتحديد أوقات معينة في اليوم لعدم ارتداء الحفاض.
  • تجنب استخدام المناديل المبللة لأن الكحول الموجود بها قد يهيج جلد الطفل.
  • إذا كان الحفاض ضيق على طفلك فقد تحتاجين لتغيير حجم الحفاض.
  • الحرص على تغيير الحفاض في أسرع وقت عند اتساخه 
  • التأكد من جفاف منطقة الحفاض قبل وضع الحفاض الجديد 
  • تجنب استخدام الملابس الضيقة أو التي تحتوي على نسب مرتفعة من المواد الصناعية لأنها قد تسبب الرطوبة وبالتالي ظهور طفح الحفاظ.

علاج طفح الحفاظ بالأدوية      

هناك بعض الكريمات الموضعية التي قد تساعدك على التخلص من الطفح مثل:

  • الكريمات التي تحتوي على كورتيزون يمكنها التخفيف من شدة الالتهاب ولكن بحذر وتحت استشارة الطبيب 
  • الكريمات المضادة للفطريات 
  • كريمات المضاد الحيوي التي تساعد في حالة تحول الالتهاب الى التهاب بكتيري 

وننصح بتجنب بعض العلاجات الموضعية التي قد تعود بالضرر أكثر من النفع مثل:

  • زيوت الكافور 
  • المراهم التي تحتوي على مادة الساليسيلات

متى استشير الطبيب 

في معظم الأحيان لا يحتاج طفح الحفاظ إلى استشارة الطبيب إلا في بعض الحالات مثل:

  • ارتفاع درجة حرارة الطفل 
  • تأثر التبول والتبرز عند الطفل بسبب الطفح 
  • أن يكون طفلك أصغر من 6 أسابيع 
  • تقرح جلد طفلك في مكان الطفح 
  • زيادة الطفح وظهوره في أماكن جديدة مثل البطن والظهر بالرغم من بداية العلاج

الوقاية من طفح الحفاظ 

الوقاية خير من العلاج ! لذلك ننصحك باتباع بعض الخطوات التي تحافظ على جلد طفلك وتساعد على حمايته من الطفح مثل:

  • تغيير الحفاض في أسرع وقت عند اتساخه 
  • ترك الفرصة لجلد طفلك حتى يجف قبل وضع الحفاض النظيف
  • التأكد من نظافة جلد طفلك باستمرار مع مراعاة عدم تركه رطب 
  • تجنب المواد مثل الكحول أو المنظفات الكيميائية الكثيرة على جلد طفلك 
  • قد يستفيد طفلك من بعض الملينات التي تقلل من الاحتكاك بين جلد طفلك والحفاظ

الخلاصة

طفح الحفاظ هو أحد المشاكل التي قد تواجهك عند التعامل مع طفلك وتسبب لكِ القلق.

والطفح له أسباب كثيرة ولكن أهمها هو عدم تجفيف الجلد باستمرار واستخدام المواد الكيميائية الكثير في تنظيف طفلك.

ولكن مع ذلك نود أن نطمئنك أنه يمكنك القيام ببعض الخطوات لعلاج الطفح أهمها تجفيف الجلد والحرص على تغيير الحفاض باستمرار وترك الفرصة لجلد طفلك للتهوية.

ويمكنك الوقاية من الطفح باستخدام بعض الملينات التي تقلل من الاحتكاك والتأكد من نظافة جلده باستمرار.

وفي النهاية ننصح باستشارة الطبيب عند ظهور بعض الأعراض مثل الحمى أو انتشار الطفح.

المصادر

أحمد شريف

صحة الأطفال

No description. Please update your profile.

جميع الحقوق محفوظة © 2020 - Privacy Policy